رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان القويم
 
الرئيسيةآية لك من الربالأحداثالمنشوراتأحدث الصورالتسجيلدخول
حتّى لا تفقدوا البركة، الّتي منحكم إيّاها الله، جاهدوا وحاربوا، حتّى تتمثّلوا كلّ فكر يلهمكم به، واطردوا كلّ فكر يقتلكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) في أعاصير زماننا، من الواجب أن نبقى صاحين. هذا أوّل شيء أطلبه منكم: اسمعوا كلمة الإنجيل، كونوا صاحين، ولا تكونوا أولادًا في أذهانكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) إنّ أبي الرّوحيّ نصحني ألّا أقرأ أكثر من بضع صفحات، في اليوم: ربع ساعة، نصف ساعة، إنّما أن أُطبّق، في الحياة اليوميّة، ما أقرأ. (القدّيس صفروني الآثوسيّ)
نشكر زيارتكم أو عودتكم لمنتدانا فقد اسهمتم باسعادنا لتواجدكم بيننا اليوم .

 

 الشّوق إلى الله ( 9)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
madona
مشرفة
مشرفة
madona


انثى
عدد المساهمات : 910
تاريخ التسجيل : 04/03/2011
العمر : 49
العمل/الترفيه : مدرّسة

الشّوق إلى الله ( 9) Empty
مُساهمةموضوع: الشّوق إلى الله ( 9)   الشّوق إلى الله ( 9) I_icon_minitime28/10/2015, 9:26 pm

الشّوق إلى اللّه مرتبط بشكل أساسي بحرّيّة المؤمن. فالرّبّ لا يريد مؤمناً يعبده خوفاً أو طمعاً. إنّ الله الحرّيّة يتفاعل مع حرّ مثله وإلّا فيسقط كلّ فعل حبّ نحو الله،  ويتحوّل إلى عاطفة مزيّفة تعتمد على نوع من التّجارة بين الله والإنسان وتقلّص الثّقة المفترضة بالله.
في كلّ كلمة كتابيّة ترتسم لنا معالم الحرّيّة الإنسانيّة المعدّة لنا من الرّبّ. وفي كلّ مرّة نتحاور مع السّيّد في الكتاب المقدّس يتأكّد لنا مدى احترامه للإنسان ولحرّيّته. "  الحياة والموت أمام الإنسان؛ فما أعجبه يُعطى له." ( يشوع بن سيراخ 18:15). / " قد جعلت قدّامك الحياة والموت، البركة واللّعنة. فاختر الحياة لكي تحيا أنت ونسلك" ( تثنية 19:30). / "هذه هي الدّينونة: إنّ النّور قد جاء إلى العالم، وأحبّ النّاس الظّلمة أكثر من النّور. ( يوحنا 19:3). / " إنّما دعيتم للحرية أيها الإخوة. غير أنّه لا تصيّروا الحرّيّة فرصة للجسد، بل بالمحبّة اخدموا بعضكم بعضاً." ( 13:5). ومتى اختبرنا الحرّيّة الحقيقيّة، أيّ خضنا تجربة الارتباط الكلّي بالرّبّ، تاقت إليه نفسنا بل ظمأت إليه مهما نهلت من نبعه الّذي لا ينضب.
في نفس السّياق تتحدّد عودة الخاطئ، فهي تفترض قراراً حرّاً وعودة مبنيّة على الحبّ لله وعلى إدراك مدى فظاعة البعد عنه. فتوبة متلازمة مع خوف من عقاب ليست بتوبة، لأنّها لا تجعل الإنسان يقف أمام ضميره ويقيّم أعماله. وإنّما التّوبة هي العودة إلى المحبّة الأولى وإلى الحياة في كنف الله. من هنا نفهم قول الرّبّ في ( ملاخي 7:3): " إرجعوا إليّ ارجع إليكم". الرّبّ القدير الّذي يغمرنا حبّاً واحتراماً ينتظر عودتنا الإراديّة والحرّة. وينتظر، لا يعني أنّه غاب حضوره عنّا أو امتنع عن الاعتناء بنا، وإنّما هذا الانتظار يعبّر عن احترام كبير للكيان الإنساني المدعو إلى الحبّ الإلهي والحرّيّة الإلهيّة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشّوق إلى الله ( 9)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الشّوق إلى الله ( 7)
» الشّوق إلى الله ( 8)
» الشّوق إلى الله ( 10)
» الشّوق إلى الله ( 3)
» الشّوق إلى الله ( 4)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 5 ) الأخلاق المسيحية ....( المشرفة: madona ) :: فضائل مسيحية-
انتقل الى: