رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان القويم
 
الرئيسيةآية لك من الربالأحداثالمنشوراتأحدث الصورالتسجيلدخول
حتّى لا تفقدوا البركة، الّتي منحكم إيّاها الله، جاهدوا وحاربوا، حتّى تتمثّلوا كلّ فكر يلهمكم به، واطردوا كلّ فكر يقتلكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) في أعاصير زماننا، من الواجب أن نبقى صاحين. هذا أوّل شيء أطلبه منكم: اسمعوا كلمة الإنجيل، كونوا صاحين، ولا تكونوا أولادًا في أذهانكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) إنّ أبي الرّوحيّ نصحني ألّا أقرأ أكثر من بضع صفحات، في اليوم: ربع ساعة، نصف ساعة، إنّما أن أُطبّق، في الحياة اليوميّة، ما أقرأ. (القدّيس صفروني الآثوسيّ)
نشكر زيارتكم أو عودتكم لمنتدانا فقد اسهمتم باسعادنا لتواجدكم بيننا اليوم .

 

 نصوم لنلقى وجه السّيّد. (5)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
madona
مشرفة
مشرفة
madona


انثى
عدد المساهمات : 910
تاريخ التسجيل : 04/03/2011
العمر : 49
العمل/الترفيه : مدرّسة

نصوم لنلقى وجه السّيّد. (5) Empty
مُساهمةموضوع: نصوم لنلقى وجه السّيّد. (5)   نصوم لنلقى وجه السّيّد. (5) I_icon_minitime15/3/2014, 11:25 pm

كلّما أفرغنا ذواتنا من العالميّات، سمحنا لله أن يبلغ أعماقنا، تلك الّتي لا يمكن لنا نحن أن نبلغها، فنحيا بعمق أكبر معنى قول القديس بولس: " أحسب كل شيء خسارة من أجل الربح الأعظم، وهو معرفة المسيح يسوع ربي. من أجله خسرت كل شيء وحسبت كل شيء نفاية لأربح المسيح وأكون فيه." (فيليبي3/8). هذا الاختبار الّذي عاشه بولس ليس وليد لحظة بل هو مسيرة طويلة من الاجتهاد والجهاد الجسديّ والرّوحيّ،  في سبيل أن يربح الرّبّ. والصّوم هو المرحلة الّتي تثبّتنا في هذا الجهاد، فنتمرّس على إفراغ الذّات من كلّ ما هو فانٍ لنربح الباقي أبداً.


كلّ الأهداف الّتي نسعى إليها ونجتهد في سبيل تحقيقها، لا أهمّية لها ما لم تكن جهاداً في سبيل الرّبح الأعظم، ألا وهو المسيح.  إنّ آباءنا القدّيسين عاشوا صوماً مستمرّاً، وانقطاعاً طوعيّاً عن العالم، ولا بدّ أنّهم وصلوا إلى مرحلة تلاشت فيها كلّ حاجة جسديّة عندهم لأنّهم أشبعوا ذواتهم بالمسيح. فلم يعد الجوع يؤثّر ولا العطش ولا بهرجة العالم، لأنّهم وجدوا الرّبح الأعظم، " المسيح". وحتّى الموت الّذي ما زال يؤثّر فينا ويحطّم قلوبنا وقد يبدّل إيماننا أحياناً، بات بالنّسبة لهم كما لبولس ربحاً كبيراً، لأنّ حياتهم هي "المسيح". " حياتي هي المسيح"، يهتف القدّيس بولس، وليس محور حياته وحسب. وهذا يعني أنّ شغله الشّاغل هو المسيح، وكلّ فعل في حياته هو فعل المسيح، ويحيا حياته الأبديّة وهو ما زال في العالم مع المسيح.


إنّ هدف وجودنا هو الحياة في المسيح، فإن تألّمنا فنحن نتألّم فيه، وإن فرحنا فنفرح فيه. نحيا فيه ونموت فيه ونقوم فيه. ولا نعود نتساءل إن كنّا سندخل الحياة الأبديّة أو لا، لأنّنا سندخلها بالمسيح. وماذا سنربح من هذا العالم إذا كان كلّ ما فيه سيؤول إلى الفناء، وما هي الحياة وأيّ معنى تحمل في جوهرها ما لم تكن


ممتلئة بالمسيح؟. وحتّى نصل إلى هذا الرّبح الأعظم لا بدّ لنا من فعل تخلٍّ طوعيّ وواعٍ عن الرّبح العالميّ، ونبدأ تدريجيّاً بفهم معنى خلاص المسيح لنا بنعمة روحه القدّوس. " فماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم وخسر نفسه؟" ( متى 16/26)، بل ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم ولم يربح نفسه في المسيح؟


أيّها المسيح الحبيب، خذ حياتنا واملأها بنور حبّك، هبنا نعمة الانسحاق والتّواضع أمام بهائك اللّامتناهي، دعنا نتخلّى عن كلّ أرضيّ ونعمل لحياتنا الأبديّة. أملك على قلوبنا وحياتنا فتصير أنت حياتنا. أنت الّذي يليق بك كلّ عزّة ومجد وإكرام مع أبيك وروحك الحيّ القدّوس، من الآن وإلى الأبد. أمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نصوم لنلقى وجه السّيّد. (5)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» نصوم لنلقى وجه السّيّد. (7)
» نصوم لنلقى وجه السّيّد. (8)
» نصوم لنلقى وجه السّيّد. (1)
» نصوم لنلقى وجه السّيّد. (2)
» نصوم لنلقى وجه السّيّد. (3)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 5 ) الأخلاق المسيحية ....( المشرفة: madona ) :: فضائل مسيحية-
انتقل الى: