رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان القويم
 
الرئيسيةآية لك من الربالأحداثالمنشوراتأحدث الصورالتسجيلدخول
حتّى لا تفقدوا البركة، الّتي منحكم إيّاها الله، جاهدوا وحاربوا، حتّى تتمثّلوا كلّ فكر يلهمكم به، واطردوا كلّ فكر يقتلكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) في أعاصير زماننا، من الواجب أن نبقى صاحين. هذا أوّل شيء أطلبه منكم: اسمعوا كلمة الإنجيل، كونوا صاحين، ولا تكونوا أولادًا في أذهانكم. (القدّيس صفروني الآثوسيّ) إنّ أبي الرّوحيّ نصحني ألّا أقرأ أكثر من بضع صفحات، في اليوم: ربع ساعة، نصف ساعة، إنّما أن أُطبّق، في الحياة اليوميّة، ما أقرأ. (القدّيس صفروني الآثوسيّ)
نشكر زيارتكم أو عودتكم لمنتدانا فقد اسهمتم باسعادنا لتواجدكم بيننا اليوم .

 

 غصب النفس إنجيـليًّا وثمارُ الروح القدس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
georgette
ادارية
ادارية
georgette


انثى
عدد المساهمات : 3446
تاريخ التسجيل : 06/02/2010

غصب النفس إنجيـليًّا  وثمارُ الروح القدس Empty
مُساهمةموضوع: غصب النفس إنجيـليًّا وثمارُ الروح القدس   غصب النفس إنجيـليًّا  وثمارُ الروح القدس I_icon_minitime29/1/2012, 3:35 am

غصب النفس إنجيـليًّا
وثمارُ الروح القدس

إن كان أحدٌ يَغصب نفسه من أجل الصلاة فقط، دون أن تكون له رغبة في الصلاة، (هذا لكي يكتسب نعمة الصلاة)، ولا يغصب نفسه لممارسة الوداعة، والتواضع، والمحبّة، ووصايا السيّد الأخرى، دون أن يجتهد لاكتساب هذه الفضائل بكل قدرته بحسب ارادته وملء حرّيته، عندها سوف يُعطى جزئيًّا الصلاةُ الملهمة من النعمة في راحة الروح وفرحه.

إنّما فيما يختصّ بتصرّفه فهو يبقى كما كان من قبلُ. إذ الوداعة تنقصه، كونه لم يجتهد في اكتسابها ولم يتهيّأ للحصول عليها، ينقصه التواضع كونه لم يسعَ وراءه ولم يغصب نفسه للحصول عليه. تنقصه المحبّة تجاه الكلّ كونه لم يجتهد في طلبها حين كان يصلّي، أو في ممارستها. ينقصه الإيمان. الإيمان والثقة بالله. لا يعرف نفسه ولم يقتنع بفقره. لم يجتهد خلال الضيقات ليطلب من السيّد إيماناً ثابتًا وثقة حقيقيّة.

فكما أنه على كلّ واحد أن يغصب نفسه على الصلاة في حين أن قلبه لا يميل اليها، كذلك عليه أن يغصب نفسه ليكتسب الثقة، والتواضع، والمحبة، والوداعة، والأمانة والبساطة وأيضًا "كل صبر وطول أناة بفرح" (كولسي 1: 11).

علينا أيضًا أن نغصب أنفسنا لنعتبر أننا لسنا بشيء، بل أن نحسب أنفسنا فقراءَ معدمين، لكي لا نتفوّه بأشياء لا نفعَ لها. لنتأمل دائماً بأمور الله ونلهج بها بالفم والقلب. أخيراً لكي لا نغضب ولا نصرخ كما كتب: "ليُرفع من بينكم كلّ مرارة وسخط وغضب وصياح وتجديف معِ كلّ خبث" (أف 4: 31).

والأمر كذلك بالنسبة إلى كلّ تصرّف بحسب الربّ، وكل ممارسة للفضائل، وحسن السيرة، وحسن العيش، ولطف متواضع. ينبغي أن لا نتكّبر في أفكارنا ولا نحكم على أحد.

من أقوال القديس
مكاريوس المصري

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://georgetteserhan.blogspot.ca/
 
غصب النفس إنجيـليًّا وثمارُ الروح القدس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الروح القدس
» الصلاة وغصب النفس
» دور الروح القدس في تاريخ الخلاص بحسب القديس باسيليوس العظيم
» عمى النفس
» جمال النفس

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 4 ) آباء وقديسون.... ( المشرفة: madona ) :: اقوال وحكم آبائية-
انتقل الى: